اتهامات بالتزوير في ملفات عقارية تجر شخصيات وازنة بمريرت للقضاء

احتضنت المحكمة الابتدائية بخنيفرة صباح اليوم الإثنين 16 أكتوير 2017 جلستين للبحث في ملفين عقاريين يتعلقان بالملف الشهير  الذي أثار الجدل و اللغط الكثيرين بين قبائل ايت سكوكو و المسمى عقار لبصير المتواجد بمدخل مدينة مريرت بالقرب من محطة الوقود إفريقيا مساحة العقار حوالي 50 هكتارا… 

الأول تم تسجيله في اسم رئيسة جماعة الحمام و مساحته 11 هكتار ويتواجد داخل المدار الحضري لمريرت والثاني مساحته 39 هكتارا في أسم البرلماني و رئيس المجلس البلدي لمريرت الذي تم توقيفه من طرف وزارة الداخلية.
هذا الوعاء العقاري بالإضافة إلى عقارات أخرى شاسعة بكل من منطقتي فلات والحمام هو متروك المرحومين علي بن طاهر بن المامون وأخوه الشقيق عبد الحي لبصير مايزال على الشياع بين جميع الورثة. إلا أنه تم إنجاز وثيقة في ظروف غامضة والتي على أساسها تمت عملية التفويت للشخصين المذكورين و أن هذه الوثيقة تتعلق بثبوت الملكية التي هي موضوع شكاية تحمل اتهاما بالتزوير التي تقدمت بها أرملة المرحوم محمد لبصير بواسطة دفاعها الأستاذين حسن السباعي و ن . س.
فيديو للمشتكية و شاهد من شهود هاته الملكية المزورة حسب تصريحاته “
هشام بوحرورة

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *