حافلات من الجيل الجديد تعزز أسطول النقل الحضري بفاس

تعزز أسطول النقل الحضري بمدينة فاس ب34 حافلة من الجيل الجديد كلفت غلافا ماليا ناهز 30 مليون درهم، بما يشكل إضافة نوعية للتنقلات الحضرية بالمدينة… 

وتتميز هذه الحافلات التي سلمت ، اليوم الخميس ، في حفل رسمي بحضور السيدين السعيد زنيبر والي جهة فاس-مكناس، عامل عمالة فاس، وإدريس الأزمي الإدريسي رئيس جماعة فاس، وعدة شخصيات، بصغر حجمها مما يلائم الحاجيات المعبر عنها من طرف الزبناء بعد أحياء بالعاصمة العلمية.

وصرح لوكالة المغرب العربي للأنباء السيد علي مطيع الرئيس المدير العام لشركة (سيتي باس) المسيرة للنقل الحضري بالعاصمة العلمية، أن هذا النوع من الحافلات يتيح الولوج إلى الشوارع الضيقة التي يصعب على العربات من الحجم الكبير الجولان بها.

وأوضح السيد مطيع أن فاس ثاني مدينة بمغربية اتت تتوفر على هذا النوع من الحافلات بعد تطوان، مضيفا أن تعزيزها لأسطول النقل الحضري بالعاصمة الروحية للمملكة يأتي كثمرة للشراكة مع السلطات المحلية والمنتخبين بغرض تحسين جودة الخدمات في هذا المجال، والرفع من مستوى نمط العيش داخل جميع الأحياء ضمنها تلك الصعبة الولوج.

وفضلا عن حجمها الصغير، تتميز هذه الحافلات الجديدة بمواصفات عصرية كتوفرها على آلات تذاكر إلكترونية، وكاميرات مراقبة، وويفي، ونظام التموقع الجغرافي، وكراسي مريحة.

كما أنها تتيح الولوجية للأشخاص المعاقين، والتنقل في إطار عصري فسيح وآمن، ومستوى ضئيلا من انبعاثات ملوثة، وقيادة مريحة ورفيعة، وكذا تقليص مدة الانتظار.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *