عين الجمعة تحتفي بالفروسية في مهرجانها الربيعي

نطلقت يوم الخميس الماضي 18 ماي فعاليات المهرجان الربيعي للفروسية التقليدية ” التبوريدة ” والذي احتضنت فعالياته منطقة عين الجمعة، ضواحي مكناس، والممتد من 19 إلى 21 ماي.

حفل الإفتتاح تميز بحضور كل من رئيس المجلس القروي لعين الجمعة رشيد بنعمر وقائد المنطقة و نخبة من المنتخبين المحليين للمنطقة.. 
ويعتبر هذا المهرجان الشعبي فرصة يلتقي فيها أبناء المنطقة والمناطق المجاورة لإحياء الحفل التقليدي الذي تشارك فيه فرق عديدة من مختلف الجهات والتي تحيي العلاقة بين المتلقي والتراث الشعبي التقليدي بتقديمها عروضًا متنوعة ومميزة من فن ” التبوريدة التقليدية ” التي تعتبر فنًا شعبيَا مغربيًا بامتياز، لاسيما ان الفرق تتكون من خيالة وفرسان محترفين رغم اختلاف أعمارهم إلا أن نقطة التشارك بينهم هي حب الخيل وعشق الفروسية التقليدية التي يتوارثونها من جيل لآخر.
كما أن هذا المهرجان الربيعي للفروسية التقليدية هو بمثابة فرصة لتشجيع الفرق المشاركة وتحفيزها للحفاظ على هذا الموروث الثقافي والاهتمام به والعناية بالفارس وفرسه ومنحهم القدر الكافي من التشجيع سواء كان محترفًا أو مبتدئًا .
ويتميز برنامج هذه الدورة بالإضافة إلى فن التبوريدة تقديم فقرات في فن أحيدوس وإنشادن بالموازاة مع معرض لمختلف المنتجات المحلية بالإضافة لتنظيم مسابقات في العدو الريفي وكرة القدم ومسابقة الرسم.
عين الجمعة – خالد المسعودي

ain jemaa2 ain jemaa3

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *