انتحار شخص بسم الفئران ضواحي مكناس

أقدم شخص على الانتحار زوال أول أمس الأربعاء بتناول كميات كبيرة من سم الفئران بجماعة أكوراي ضواحي مكناس.

وكان الضحية المسمى قيد حياته “غ.ح”، من مواليد 1968، فلاح، متزوج وأب لطفلين، نقل في حالة صحية حرجة من مقر سكناه إلى قسم المستعجلات بمستشفى محمد الخامس بمكناس، ليتم وضعه بقسم الإنعاش.

غير أن الضحية فارق الحياة متأثرا بالمادة السامة، بينما يرجح أن تكون الوضعية الاجتماعية الصعبة التي كان يعيشها سببا في إقدامه على الإنتحار، في انتظار استكمال التحقيق في الموضوع.

 

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *