رصاص أمن فاس يوقف المتهم بارتكاب جريمة سيدي بوجيدة البشعة

استعمل مفتش شرطة يشتغل بولاية أمن فاس سلاحه الوظيفي، اليوم الثلاثاء، لتوقيف “لقطيط”، المشتبه بتورطه في ارتكاب جريمة تتعلق بالضرب والجرح المفضي إلى الموت باستخدام السلاح الأبيض في حق الملقب ب “عبيريط”… 

المديرية العامة للأمن الوطني، في بلاغ لها أوردت أن المشتبه فيه، وهو من ذوي السوابق القضائية العديدة في مجال السرقة الموصوفة والاعتداءات الجسدية، كان قد عرّض شخصا للضرب والجرح المفضي إلى الموت، مساء أمس الاثنين، وهو ما استدعى إجراء بحث دقيق مكن من تشخيص هوية المشتبه فيه وتحديد مكان تواجده بحي “سيدي بوجيدة” في مدينة فاس.

“المشتبه به أبدى، خلال التدخل الأمني لتوقيفه، مقاومة عنيفة وهدد حياة عناصر الشرطة للخطر، مما اضطر شرطيا إلى إطلاق رصاصة تحذيرية في الهواء قبل أن يصوب رصاصة ثانية أصابت كثف المشتبه فيه، بعدما رفض الامتثال والتخلي عن السلاح الأبيض”، وفق ما ورد ببلاغ الشرطة.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت الحراسة الطبية بالمستشفى، بينما تتواصل إجراءات البحث في القضية تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *