نبيل بنعبد الله يحاول خلافة نفسه ورفاق السعدي ينعتونه بالديكتاتور، فيديو

عرف اليوم الثاني من مؤتمر حزب التقدم والاشتراكية يوم 31 مايو 2014 احتجاجات عارمة لرفاق سعيد السعدي ضد محاولة بنعبد الله فرض نفسه كأمين عام لولاية جديدة عن طريق انتخابه مباشرة من المؤتمر ضدا على القانون الأساسي للحزب الذي ينص صراحة على انتخاب الأمين العام من طرف أعضاء اللجنة المركزية. وكاد هذا الحادث أن يتسبب في نسف المؤتمر لولا تراجع بنعبد الله عن هذا القرار الخطير.
وردد سعيد السعدي ورفاقه، والذي يمثل التوجه الأكثر راديكالية داخل الحزب شعارات نعتت نبيل الوزير بالديكتاتور، وأشارت إلى أن الحزب في خطر.
الفيديو:

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *