جدل حول وجود علاقة بين الذكاء الالكتروني ونهاية العالم

أعلن مؤسس فيس بوك، مارك زوكربيرغ، أن تصريحات الملياردير الأمريكي ومؤسس تيسلا، إيلون موسك، حول نهاية العالم بسبب الذكاء الاصطناعي “غير مسؤولة”… 

ووفقا لقناة CNBC التلفزيونية فقد “جاءت تلك التصريحات من زوكربيرغ خلال بث مباشر على الفيسبوك، حيث قام أحد مستخدمي الشبكة بسؤاله عن رأيه في تصريحات موسك الأخيرة التي تخوف فيها من كارثة قد تحل بالبشرية نتيجة تطور تقنيات الذكاء الاصطناعي، فأكد زوكربيرغ أنه متفائل، ويرى أن الذكاء الاصطناعي سيحسن من حياة الناس ويجعلها أكثر سهولة”.

وأتت تلك التصريحات من زوكربيرغ ردا على أقوال موسك التي أدلى بها منذ فترة خلال أحد اللقاءات التي جمعته بشخصيات سياسية أمريكية، حيث أكد أن الذكاء الاصطناعي هو أكبر تهديد ستواجهه البشرية مستقبلا، وقال: “أعتقد أن الذكاء الاصطناعي قد يصبح جزءا من الحرب الإلكترونية، ومن الممكن أن يساهم في انتشار الأخبار الزائفة على شبكة الإنترنت، وهذا أمر في غاية الخطورة”.

ويذكر أن موسك كان قد حذر، في يوليو الجاري، من كارثة تهدد البشرية، حيث علق في تويتر على مقال لموقع New Scientist تحدث عن “الشيخوخة السكانية” ومحدودية الوصول إلى موارد الغذاء حيث قال: “البشرية مهددة بالخطر، لكن القليل يعلمون ذلك أو يهتمون به”.

وفي نوفمبر من العام الماضي، صرح موسك بأن “البشرية ستكون على شفا كارثة حقيقية، ما لم يتمكن البشر من التكيف مع الواقع الجديد، وإنتاج الغذاء بنفس الوتيرة التي يطورون بها الروبوتات”.

ولا يعد موسك الوحيد الذي تحدث عن مخاطر الذكاء الاصطناعي على البشر، فمنذ مدة أشارت دراسة جديدة إلى أن الذكاء الاصطناعي سيكون قادرا على القيام بجميع المهام الخاصة بالبشر في غضون 50 عاما، ووجد الباحثون أن أداء تلك التقنيات، في غضون السنوات العشر المقبلة، سيفوق الإنسان في ترجمة اللغات وقيادة الشاحنات وحتى تأليف الكتب.

المصدر: لينتا رو

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *