الحداد ينضاف إلى العتابي بالحسيمة وسط غضب نشطاء الريف

بعد مرور أسبوع على وفاة الناشط الريفي عماد العتابي الذي توفي متأثرا بجروح بليغة على مستوى الرأس بالمستشفى العسكري بالرباط، توفي صباح اليوم الجمعة شاب آخر يدعى عبد الحفيظ الحداد، وذلك منذ إصابته يوم 20 يوليوز… 

وحسب بعض المصادر فإن الشاب الذي ينحدر من مدينة الحسيمة، كان يعاني من مشاكل صحية بالجهاز التنفسي، ما جعله يصاب بضيق في التنفس، يوم المسيرة الاحتجاجية التي خاضها النشطاء، للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين، ما عجل بنقله إلى المستشفى لتلقى الإسعافات الضرورية. وكان الوكيل العام للملك بالحسيمة قد أصدر بلاغا يفند فيه جميع الأخبار التي تم الترويج لها قبل أيام، بكون أن الشاب الحداد دخل في غييوبة بسبب استنشاقه الغاز المسيل للدموع، موضحاً أن الشاب يعاني من مرض تنفسي، وأن له ملفا طبيا في مستشفى محمد الخامس، الذي كان يتابع فيه علاجه.

وأقيمت جنازة الحداد يومه الجمعة بالحسيمة في أجواء حزينة وعادية على العموم.متابعة

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *