وضع كارثي بمستشفى سيدي سعيد بمكناس، القمل والقطط وأشياء أخرى

أفادت معطيات أن مستشفى سيدي سعيد بمكناس، يعتبر من أضعف المستشفيات من حيث البنية التحتية بالإضافة إلى الإهمال الطبي الكبير المنتشر في جميع مرافقه وخاصة بالجناحين الخاصين بالولادة وبمرضى السل… 

وأوضحت “شوف تي في” بناء على شكاية توصلت بها من مواطنة عبر اتصال يومه الأحد، أن المستشفى يعرف تواجد أعداد كبيرة للقطط، التي قد تكون سببا في انتشار مرض السل وأيضا بانتشار القمل بين المرضى ، مؤكدة أن قريبتها المتواجدة في جناح الأطفال، أصيبت بـ”القمل” خلال تلقيها للعلاج بالمستشفى المذكور.

وطالبت المتحدثة المسؤولين بالتحرك السريع والفوري، وإعادة تهيئة المستشفى، بالإضافة إلى تطهيرها من القطط المنتشرة بها، والتي يتواجد البعض منها في جناح الولادة، الذي يعرف تواجد مخلفات عمليات الإنجاب.

وكانت قد أثيرت العديد من المقالات الصحافية حول الإهمال الكبير والتراجع المهول في خدمات هذا المستشفى، حيث ذكرت إحداها أن الثعابين تتجول بالمستشفى، كما أثير موضوع احتمال إغلاقه بسبب الترحيل المتواصل لأطره الطبية ولأجهزته. الصورة من الأرشيف

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *