صحافة الثلاثاء 10 أكتوبر 2017

نستهل متابعتنا لأبرز مواد بعض صحف الثلاثاء من “الصباح” التي كتبت أن مجلس الوزراء الإسباني صادق على اتفاقيات لمنح قروض بشروط ميسرة لتمويل مشاريع في المغرب ودول أخرى في أمريكا الوسطى بمبلغ إجمالي يزيد عن 33 مليون أورو، وتبلغ قيمة القرض المخصص للمغرب حوالي 12 مليونا و177 ألفا و323 درهما، وسيتم منحه للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب في المملكة المغربية…. 

ونسبة إلى مصادر الجريدة فإن هذا القرض سيخصص لتمويل عمليات التخطيط وإقامة وحدة صناعية لتحلية مياه البحر بالحسيمة، لتوفير الماء الصالح للشرب لسكان الإقليم، الذي عرف خلال السنوات الأخيرة موجة من الجفاف، تهدده بشبح العطش.

المنبر الورقي أورد، في خبر آخر، أن خالد الصمدي، كاتب الدولة لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي، تعرّض إلى الطرد من المدرسة العليا للتكنولوجيا بطريق الجديدة بالدار البيضاء، إذ استعان ببعض مساعديه وأفراد من الأمن الخاص لإخراجه من أحد المدرجات، بعد احتلال المنصة من قبل عدد من الأساتذة والطلبة الذين رفعوا في وجهه شعار “ارحل”. وقال محمد حمزة، نائب الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم العالي، إن الأساتذة الجامعيين ليسوا ضد الإصلاح؛ ولكنهم يرفضون الحلول الترقيعية، موضحا أن النقابة عبّرت عن تصورها للإصلا.

وقالت “الصباح”، كذلك، إن العديد من المهتمين بشؤون قطاع التربية والتكوين بمركز الجبهة، الواقع في النفوذ الترابي لإقليم شفشاون، استغربوا من خلو مجموعة مدارس القوارين التابعة للمديرية الإقليمية لشفشاون من التلاميذ، إذ لم يعد بها سوى 7 تلاميذ، أربعة منهم في القسم الخامس وواحد بالقسم الأول واثنان بالقسم الثاني.

وحسب مصدر مطلع فإن سبب هذه الوضعية يعود إلى أن العديد من التلاميذ رحلوا عن المجموعة المدرسية، نظرا لبعدها عن مقر سكنى عائلاتهم، واضطروا إلى الانتقال إلى مدارس أخرى، لتجاوز متاعب قطع مسافات طويلة للوصول إلى المدرسة المذكورة. وينتظر سكان المنطقة تدخل الوزارة الوصية من أجل التسريع بإتمام الأشغال بالمدرسة الجماعية بالجبهة، وفتح القسم الداخلي التابع لها، تجنبا للهدر المدرسي الذي بات يهدد التلاميذ.

ونشرت “المساء” أن إسبانيا تهدد بإغلاق حدودها البرية مع المغرب في معبر بني أنصار، بعد تزايد توافد القاصرين على مدينة مليلية. وفي هذا الصدد قال خوسيه إمبرودا، حاكم المدينة، إنه تحدث إلى السفير الإسباني بالرباط، وأكد أن الوضع أصبح لا يطاق وأن عليه أن يراسل عامل إقليم الناظور، وإلا سيتخذ إجراءات من شأنها أن تضر الطرفين وخاصة المغرب، من خلال إغلاق الحدود.

ووفق الخبر ذاته فإن إمبرودا أضاف أنه لا يمكن أن يكون هناك 3000 طفل دخلوا من الحدود عبر الناظور، دون أن يقوم المغرب بأي إجراءات لإيجاد حل لهذه المشكلة.

وذكرت الجريدة نفسها أن الفرقة الوطنية تتعقب خيوط شبكات الابتزاز الجنسي بالمغرب، بعد أن سجل ارتفاع في معدل الشكايات. وتحقق الفرقة الوطنية مع ثلاثة أشخاص متهمين بتكوين شبكة إجرامية متخصصة في الابتزاز عبر شبكات التواصل الاجتماعي، بعد أن يقوموا بتسجيل ضحاياهم في أوضاع جنسية، حيث يكترون شققا مجهزة بكاميرات تسجيل متطورة، ويشرعون في مفاوضاتهم على مبالغ مهمة قصد عدم تسريب التسجيلات على شبكات التواصل الاجتماعي.

ونسبة إلى معطيات دبلوماسية فإن جنوب إفريقيا كثفت من تحركاتها في الفترة الأخيرة لجعل زعيم جبهة البوليساريو ضيف شرف افتتاح الدورة العادية الخامسة لبرلمان إفريقيا، المقرر أن تعقد في جوهانسبورغ من 9 إلى 20 أكتوبر الجاري، تحت شعار “تسخير العائد الديمغرافي من خلال الاستثمار في الشباب” تقول “المساء”، مضيفة أن غالي سيلقي كلمة أمام نواب البرلمان الإفريقي في افتتاح دورته العادية الخامسة بصفته ضيف شرف.

وقالت “المساء”، كذلك، إن الاتحاد الأوروبي يرصد اختلالات كبيرة في قطاع الدواجن بالمغرب، وكشف تقرير المراقبة الأولى الخاص بالاتحاد الأوروبي أن نظام المراقبة المعمول به حاليا لأحد الأمراض المعروفة “نيوكاسل” لا يسمح للسلطات المختصة بتحديد حالات العدوى المحتملة والإبلاغ عنها. ووفق المنبر ذاته فإن تقرير لجنة التفتيش التابعة للاتحاد الأوروبي أورد أن الشروط غير متوفرة بشكل كامل للحصول على شهادة صحية تمكن الضيعات المنتجة للدواجن من تصدير المنتجات إلى الاتحاد الأوروبي.

ونقرأ في “أخبار اليوم” أن ظاهرة انتحال أجانب لمهنة الإرشاد السياحي بالعاصمة العلمية للمملكة خلقت ردودا غاضبة. وقال خالد فنونو، مرشد سياحي ونائب رئيس الجمعية الإقليمية للمرشدين السياحيين بفاس، للجريدة إنه بعد ضبط أعضاء الجمعية لسائح كوري جنوبي خلال شهر أبريل الماضي، وهو ينتحل صفة مرشد لفائدة السياح القادمين من القارة الآسيوية، تمكنوا من ضبط أجنبية بريطانية وهي ترافق فوجا يضم 12 سائحا من بريطانيا وأمريكا، بموقع صناعة وبيع الخزف بمنطقة الفخارين بعين النقبي، قبل اتصالهم بعناصر الشرطة السياحية.

وجاء أيضا بالورقية ذاتها أنه بالرغم من مرور أكثر من شهر على الدخول المدرسي، ما زالت العديد من الإعداديات بمدينة طنجة تشكو خصاصا كبيرا في الأطر التربوية، لهذا تستنجد جمعيات آباء وأولياء التلاميذ بالوزير محمد حصاد من أجل تدارك هذا الخصاص قبل فوات الأوان.

وفي “الأخبار” ورد أن مصالح النيابة العامة بطنجة أعطت تعليماتها بفتح تحقيق في ادعاءات زوجة الشيخ الفيزازي حول الاختطاف والتعذيب. وجاء في الخبر ذاته أن الفيزازي أكد أن “حنان”، التي انتشرت أشرطتها على مواقع التواصل الاجتماعي، خطيبته وأنها مطلقة وعاقر ويحتفظ بوثائق تثبت علاقتها بمجموعة من الشبان، وأن دعوى الحمل والإجهاض دعوى مغرضة لا حقيقة لها لأن المعاشرة الزوجية لم تتحقق.

وذكر المنبر عينه أن المكتب المركزي لقسم الحالة المدنية وتصحيح الإمضاء ببلدية سيدي سليمان شهد توقفا عن العمل بسبب انفجار قنوات الصرف الصحي المهترئة، الموجودة بمرأب مقر البلدية، بعدما فضّل محمد الحفياني، رئيس الجماعة المنتمي إلى حزب العدالة والتنمية، تجاهل وضعية الموظفين العاملين دخل “المرأب”، حيث تسببت المياه العادمة في تعريض جزء مهم من الأرشيف للضياع. هسبريس

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *